أنت هنا

البرامج الترويحية:

     تشمل البرامج الترويحية في مركز الطلاب ذوي الإعاقة على الأنشطة الاجتماعية والثقافية والفنية والرياضية، حيث يحرص المركز على تشجيع الطلبة ذوي الإعاقة للمشاركة مع زملائهم في أنشطة الجامعة المختلفة، إضافة للأنشطة الخاصة التي ينظمها المركز حسب طبيعة الإعاقة ومن ذلك:  

 

- برنامج تدريب السباحة للمبتدثين من ذوي الاعاقة البصرية: حيث تم تدريب ما يزيد عن 40 طالبا من ذوي الإعاقة البصرية على مهارات السباحة والحماية من الغرق.

 

- برنامج الأنشطة الرياضية: إذ يمارس الطلبة ذوو الإعاقة الأنشطة الرياضية المتنوعة، ووفقا لطبيعة الإعاقة، في ذات الصالات الرياضية المخصصة لجميع طلبة الجامعة، وذلك على مدار العام الدراسي. ومن أمثلة تلك الأنشطة الرياضية: كرة الهدف وألعاب القوى لذوي الإعاقة البصرية، وكرة الطائرة وألعاب القوى لذوي الإعاقة الحركية، وكرة القدم للصم. كما ينظم المركز برنامج تمارين فصلية لتهيئة الطلبة ذوي الإعاقة للمشاركة في البطولات والمسابقات الرياضية على مستوى الجامعات المحلية.

 

- الخدمات الترفيهية: توفر عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك سعود الصالة الترفيهية في البهو الرئيسي للجامعة وذلك لجميع طلبة الجامعة، وتتوفر في تلك الصالة أدوات ترفيهية خاصة بذوي الإعاقة مثل طاولة التنس لذوي الإعاقة البصرية.

 

- برنامج الرحلات الثقافية والاجتماعية: ينظم المركز للطلبة ذوي الإعاقة رحلات محلية، تمتد لثلاثة أيام وبصورة فصلية، إلى مدن المملكة المختلفة للتعرف على المعالم التراثية والثقافية وزيارة المؤسسات المتخصصة بمجال الإعاقة في تلك المدن، إضافة إلى المنتزهات الترفيهية، وذلك في إطار دعم المهارات الحياتية والاجتماعية للطلبة ذوي الإعاقة. كما يشمل برنامج الرحلات الثقافية والاجتماعية على الرحلات الدولية خارج المملكة للتعرف على أبرز الممارسات والخدمات في الجامعات والمؤسسات العالمية ذات العلاقة بمجال الإعاقة، إضافة إلى زيارة المتاحف والمعالم الثقافية في المجال. فعلى سبيل المثال، زار الطلبة ذوي الإعاقة ضمن برنامج الرحلات الدولية متحف لويس برايل Louis Braille Museum وجامعة باريس ديفون Paris Dauphine University في فرنسا، وجامعة كينجستون Kingston  University في بريطانيا.

 

- الأنشطة الفنية: يشجع المركز الطلبة ذوي الإعاقة على المشاركة في الأنشطة والمعارض والمسارح الفنية، ومن أمثلة ذلك مشاركة الطلبة ذوي الإعاقة بمسرحيات ثقافية ضمن أنشطة اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، إضافة إلى المشاركة بأعمالهم الفنية والإبداعية في معارض الجامعة.